خمسة أسباب للخسائر في "الكوبي تريد" وكيفية تجنبها

خمسة أسباب للخسائر في “الكوبي تريد” وكيفية تجنبها

قبل البدء فى  أستثمار أي مشروع جديد كثيرا ما نقوم بدراسة نماذج مشابهة لتحديد اسباب نجاحها والمقومات التى ادت لهذا النجاح ، ولكن دراسة النماذج الناجحة وحدها لايكفى فكثير من النماذج الاخرى توفرت لديها نفس مقومات النجاح لكنها فشلت او لم تستطع الصمود طويلا، وعليه فإن دراسة هذه النماذج الأخرى لمعرفة اسباب  فشلها وتجنب هذه الاسباب لا يقل أهمية عن دراسة نموذج ناجح ولذلك فى هذا المقال سنتعرض للأسباب الرئيسية التى قد تؤدى الى الخسارة فى “الكوبى تريد” كالاتي

اولا : حلم الثراء السريع – كن واقعيا

يمتلئ الانترنت باعلانات شركات الوساطة التى تحفزك على فتح حساب معها باستعراض المميزات المختلفة كالرافعة المالية الكبيرة والبونص الذى تحصل عليه عند الايداع وكذلك عرض نماذج لمتداولين حققوا نسب ارباح عالية فى وقت قصير, نفس الشئ نجده فى اعلانات مواقع الكوبي تريد التى تستعرض قوائم المتداولين بنسب ربحية خيالية تم تحقيقها وتعدك بتحقيق نفس النسبة.

وكردة فعل طبيعية، كثيرا ما يقع الناس فى هذا الفخ التسويقى ويبدأون فى بناء الاحلام الوردية بالثراء االسريع والتركيز على ما يمكن تحقيقه من ارباح دون التفكير فى احتمالية الخسائر وغض النظر عن المخاطرة التى تترتب على محاولة تحقيق مكسب سريع، وهو الأمر الذى قد يتسبب فى خسارة رأس المال المستثمر كاملا وفى وقت قصير.

عندما يتعلق الامر بأستثمارك الخاص لابد أن تكون واقعيا وخاصة إذا كنت تنوي العمل فى أسواق المال والتى تتمتع بنسبة مخاطرة مرتفعة فى الأساس، لذلك أن كنت تنوي البدء فى “الكوبى تريد” فأبحث عن متداول يحقق لك نسبة ربح شهرية معقولة بمخاطرة محسوبة، فمعظم المتداولين الذين حققوا نسبة نمو عالية جدا فى حسابهم، غالبا ما تكون نسبة المخاطرة لديهم مرتفعة جدا وقد لا يتحملها حسابك.

ثانيا : عدم بذل الجهد الكافى

الأستثمار بشكل عام كباقى امور الحياة، كلما اعطيتها وقتا كافيا، كلما اصبحت اكثر فهما وعلما وأصبحت الأمور اكثر وضوحا، وهذا ينطبق ايضا على الكوبى تريد ؛ ففى الوقت الذى تحاول فيه مواقع الكوبى تريد الترويج لفكرة ” استرخي ودع الآخرون يتداولون من اجلك” عليك ان تعى جيدا ان الامر ليس بهذه البساطة وليس قاصرا على البحث عن استراتيجية تداول او متداول يحقق نسبة ارباح عالية فقط، وأن قررت استخدام الطريق الاسهل والاختيار من بين اعلى 5 استراتيجيات فغالبا ما ستجد انها تعمل بنسبة مخاطرة عالية.

فاختيار متداول او استراتيجية للنسخ منها هى فقط البداية، فحتى لو وجدت استراتيجية لديها تاريخ تداول جيد بمتوسط ربح شهرى معقول، يجب عليك متابعة اداءها بشكل مستمر وسحب الارباح المحققة اول بأول, فالاستراتيجية التى استطاعت تحقيق ارباح فى ظروف معينة للسوق لا يوجد ما يضمن ان تقوم بنفس الاداء فى ظروف مختلفة. اضف الى ذلك قيام بعض المتداولين بزيادة نسبة المخاطرة بعد التعرض لخسائر او تحقيق نتائج ضعيفة. لذا إليك حقيقة الامر وما يتوجب عليك القيام به بشكل مستمر عند قيامك بالكوبى تريد :

  1. عليك دراسة اساسيات الفوركس والتعرف الجيد على كيفية العمل باستخدام الرافعة المالية
  2. تعلم جيدا كيفية التعامل مع موقع الكوبى تريد واستخدام الادوات المتاحة
  3. قم بتحليل اداء المتداولين بشكل صحيح حتى تتمكن من اختيار ما يناسبك
  4. المتابعة المستمرة لاداء حسابك والاستراتيجيات التى تنسخ منها وتعديل اعدادات النسخ بشكل مستمر يتناسب مع محفظتك

ثالثا: عدم التنوع

” لا تضع كل البيض فى سلة واحدة ”  العبارة التى تنطبق على كافة انواع الاستثمار لا نستثني منها الكوبى تريد؛ عند بناء محفظة التداول الخاصة بك لبدء الكوبى تريد عليك القيام بتقسيمها ما بين عدة استراتيجيات تختلف فيما بينها فى نسبة المخاطرة والأرباح المحققة وفى اسلوب التداول ايضا.

رابعا : نفاذ الصبر سريعا

ان كنت تتوقع ان الاستراتيجيات التى ستقوم بالنسخ منها لن تتعرض للخسارة فى بعض الاحيان فأنت مخطئ تماما؛ ليس هناك من يمكنه توقع المستقبل، وكما ذكرنا فإن معظم الاستراتيجيات التى تحقق نسب ارباح عالية جدا غالبا ما يكون اداءها مصحوبا بنسبة مخاطرة عالية والتى قد تؤدى الى خسارة رأس المال مستقبلا. لذلك فإن كنت قد قمت بعمل بحث جيد عن الاستراتيجيات التى تناسبك والتى تحقق نسبة ربح مستمرة وأن كانت صغيرة فإنها على المدى الطويل ستحقق نسبة اجمالية كبيرة بشرط ان تستمر فى متابعة اداءها باستمرار والتدخل المباشرة فى حالة حدوث اى تغير فى اداء الاستراتيجية. وايضا اذا كنت قد قمت بعمل البحث المناسب عن استراتيجيات وتعرفت على ما يجعلها تعمل بنسبة مخاطرة عالية وامكنك السيطرة على هذه الاسباب لتقليل نسبة المخاطرة فى حسابك فإنه حتى فى حالة الخسارة ستكون خسارتك مقبولة لأنها محسوبة مسبقا ولا تجعلك تصل الى حد القلق.

خامسا : سوء ادارة رأس المال

توفر مواقع الكوبى تريد العديد من الاختيارات لادارة رأس المال ( اعدادات النسخ للدقة ) ولكن كى تستطيع استخدام هذه الخيارات بشكل سليم وتحديد الاسلوب او الطريقة المناسبة للنسخ من احدى الاستراتيجيات، لابد ان تكون على دراية كافية بما تعنيه كل تلك الارقام والاحصائيات الموجودة فى صفحة الاداء الخاصة بالاستراتيجية.

أن تستطيع الربط بين اجمالى عدد النقاط المحققة ونسبة الربح والمتوسط الشهرى وأجمالي عدد الصفقات والكثير غيرها من الارقام لمحاولة الوصول الى طريقة التداول التى تتبعها هذه الاستراتيجية قبل ان تبدأ بالنسخ منها امر شديد الأهمية لانه ووفقا لحجم حساب التداول الخاص بك قد لا تكون كل الاستراتيجيات مناسبة لك كى تقوم بالنسخ منها، او ربما تكون الاعدادات المختلفة سوف تحقق لك نسب ارباح ومخاطرة مختلفة، وبالتالى فإن اختيار اعدادات خاطئة قد يؤدى الى خسائر فادحة فى حسابك على الرغم من تحقيق الارباح فى الاستراتيجية نفسها، وابسط مثال على ذلك انه اذا قررت النسخ من احدى الاستراتيجيات بحجم عقد ثابت وهى تعمل فى الاساس بطريقة ال Martingale (زيادة حجم العقود فى كل صفقة مع الانعكاس) فإنه عند اغلاق مجموعة صفقات فى الاستراتيجية على ارباح ستكون النتيجة فى حسابك هى خسارة كبيرة.

نحن فى BPT Social نعلم ان هذه النقطة تحديدا تحتاج الى الكثير من الخبرة والتى ربما لا تتوفر لدى الكثيرين، إلا أن فريق العمل بالموقع على دراية تامة وخبرة كبيرة بهذا الامر وعلى استعداد تام لمساعدة كافة عملائنا فى اختيار الاعدادت المناسبة للنسخ من كافة الاستراتيجيات فى موقعنا.

شارك الموضوع مع اصدقاءك للاستفادة